العودة   منتدى وادي العلي , بني ظبيان , قبيلة غــامــد Wadialali forum - Ghamid - Saudi Arabia > المنتديات الـعـامة > المنتدى العام
التسجيل تعليمات قائمة الأعضاء التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة
 

 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
قديم August 9th, 2008, 02:00   #1
الغا07مدي
عضو جديد

 








الغا07مدي غير متصل
Ham مقالات تعليمية : التفوق في الدراسة ..علم وفن!

بسم الله الرحمن الرحيم


مقالات تعليمية

التفوق في الدراسة ..علم وفن!


يوم عصيب ذلك الذي تظهر فيه نتيجة العام الدراسي ..مشاهد عديدة تستطيع عينك أن تأخذ لقطة سريعة من كل

منها، إذا ما وقفت للحظات بإحدى المدارس أو الجامعات في ذلك اليوم المشهود.. منظر مهيب يشبه كثيرا موقف

الخلائق يوم القيامة كما يصفه لنا القرآن الكريم.. فهذا طالب يطير فرحا كأن الكون ملكه، تطير روحه طربا وسرورا بعدما

حصل على أعلى المراتب وحصد ثمار جهده التي طالما انتظرها طويلا..


تجول عينك سريعا لينقلب المشهد إلى حسرة وندامة لدى آخرين لم يعدوا عدتهم لذلك اليوم المشهود..يوم النتيجة،

تكاد تكون الدنيا في عينه أدنى من ثقب المخيط .. لا تطيق روحه الانتظار .. يتمنى أن ينصرم الموقف سريعا ولو إلى

أي موقف غير هذا.. بعض هؤلاء قد يبرر لنفسه بالظروف التي لم تكن مهيأة وبعضهم يبرر بانشغاله في كذا وكذا..

الموقف بين الفئة الأولى و الأخرى لا يختلف كثيرا عن الموقف يوم القيامة الذي يصفه المولى جل وعل بقوله " فَأَمَّا مَنْ

أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ (7) فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَاباً يَسِيراً (8) وَيَنقَلِبُ إِلَى أَهْلِهِ مَسْرُوراً (9) وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ وَرَاء ظَهْرِهِ (

10) فَسَوْفَ يَدْعُو ثُبُوراً (11) وَيَصْلَى سَعِيراً (12) إِنَّهُ كَانَ فِي أَهْلِهِ مَسْرُوراً (13) إِنَّهُ ظَنَّ أَن لَّن يَحُورَ (14) بَلَى إِنَّ رَبَّهُ كَانَ

بِهِ بَصِيراً (15)" سورة الانشقاق


ولكن وكما يبدو أن التشابه كبير بين الموقفين إلا أن الاختلاف جوهري فالموقف في الآخرة لا رجعة فيه، فالإنسان لا

يستطيع أن يحسن هذا الوضع ، على خلاف الدنيا المتاح فيها العمل ما دام القلب ينبض بالحياة.

ولكوننا ما زال بوسعنا تحسين هذا الوضع فها نحن نكتب إليك أخي الطالب وأختي الطالبة بمداد من نور نستعين به

على هذه الأيام المحورية القادمة.. نعم إنها أيام محورية بالنسبة لك كما هي محورية بالنسبة لأمتك، فأنت إما

ستضاف إلى سجلات أمتك البيضاء - مع بن الهيثم وبن حيان وزويل- لتفخر بها بين الأمم .. وإما أن تكون عبئا آخر على

أمتك في الوقت الذي ثقلت فيه أعبائها وأنَّت فيه إلى ربها .. تشكو إليه تكاسل أبناءها وتهاونهم في رسالتهم التي

بذل أجدادهم من أجلها الدماء والأوقات..


أخي الطالب (ة) يا من تحزن كل يوم لحال أمتك في العراق وفي فلسطين، يا من تدعو الله من كل قلبك أن يفرج الغمة

عن أمتك وتقسم كل يوم أنك لو أتيحت لك الفرصة فلن تبخل على أمتك .. ها قد جاءتك الفرصة وها قد سنحت لك كي

ترى الله من نفسك خيرا .. وتبذل وقتك وجهدك ابتغاء مرضاة ربك وزودا عن أمتك، ها قد دخلت ميدان المعركة.. فأرفع

شعارك أكون أو لا أكون.. وإياك أن تولي الدبر..


إن ميدانك الحقيقي أخي الطالب (ة) هو مذاكرتك واجتهادك الدراسي؛ لأن المعركة اليوم خرجت من الطور العسكري

ودخلت في الطور الفكري والعلمي والثقافي.. فالإسلام اليوم يحتاج جنودا مدججين بسلاح العلم والثقافة كحاجته

للجيوش العسكرية التي تزود عنه ضد أعداءه.


أخي الطالب (ة) ينبغي عليك أن تعدد نواياك وأنت مقبل على تلك المرحلة الفاصلة حتى يزداد أجرك ومقامك عند

بارئك،
فتفوقك يكون لله : لأنه أمرك بذلك "قُلْ إِنَّ صَلاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ"

ثم لنفسك: فاليوم لا مكان لغير المتفوق في المجتمع.

لوالديك: فهذه والدتك التي سهرت كثيرا من أجلك وهذا والدك الذي لم يدخر جهدا في تقديم المساعدة المادية أو

المعنوية، أليس من أقل حقوقهما أن يسعدا بولدهما المتفوق؟ أليس من أقل حقوقهما أن يفخرا بك بين الأقران

والجيران ؟

لأمتك : فالأمة اليوم في أشد الحاجة لاستعادة المجد الضائع والمكان الطبيعي لها في مقدمة الأمم، واعلم أن

الإسلام سيأتي يوم القيامة وينظر في وجوه الخلائق فردا فردا ويقول يا رب هذا نصرني وهذا خذلني فأحذر أن تخذل

دينك وأمتك وأنت لا تدري !!

وأضع بين يديك الآن مجموعة من خلاصة الدراسات والنصائح التي أوردها علماء التنمية البشرية وعلماء النفس كي

نعينك بعد الاستعانة بالله على تحصيل أعلى الدرجات وشغل أكفأ المراتب .

سؤال؟

لو تم السؤال عن سبب تفاوت نتائج التلاميذ الدراسية رغم تشابه ظروفهم المعيشية وبيئتهم المدرسية (نفس

المؤسسة، نفس القسم، نفس المدرس، نفس المقرر الدراسي) فتجد هذا التلميذ(ة) متفوقا وبجانبه آخر دونه بكثير.

ربما سيكون السبب في ذلك أحد الاحتمالين:

1- تفاوت القدرات العقلية: الذكاء، الاستيعاب....

2- التفاوت في الاستعداد والتهيؤ للفروض والامتحانات، فهذا يحسن استثمار وقته ويتقن التعامل مع الامتحانات وذاك

أقل منه في هذه المهارات.

ولكن ماذا لو كانت نتائج نفس التلميذ في نفس المادة متفاوتة تارة تكون أعلى وتارة تكون أضعف، فالسبب سيكون

حتما لا احتمالا أن هذا التلميذ حين أحسن التهيؤ وأتقن التعامل مع الامتحانات كانت نتائجه أحسن، وحين خانه

الاستعداد الجيد والتعامل الإيجابي أثناء الامتحانات تدنت نتائجه.

حقيقة: في التفوق الدراسي الذكاء والنبوغ والعبقرية = 1% و99% جهد واجتهاد.

-اعلم أن صعوبة الامتحانات أو سهولتها راجعة بالضرورة إلى الجانب النفسي لديك، والتحدي لحل أسئلة الامتحانات

يحول الخوف من الرسوب إلى الإحساس بالنشوة أثناء الإجابة الصحيحة.

- المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف، فلنجعل الاستعداد للامتحانات والسعي للتفوق عبادة وقربة

نتقرب بها إلى الله تعالى إن خلصت النوايا.

- التحصيل الدراسي ليس مقياسا للذكاء والنبوغ.

- همتك بقدر ما أهمك.


مفاتيح التفوق

* التوكل على الله.

* الأخذ بالأسباب.

* الثقة الكاملة بالنفس.

* الاهتمام.

* التركيز.

* تكرار المحاولة.

* ابدأ مراجعة دروسك دوما بباسم الله تعالى، فأي عمل لا يبدأ باسم الله فهو أبتر مقطوع البركة.

* استعن بربك عز وجل فهو المعطي المانع.

* احذر الإيحاءات السلبية :

- أنا فاشل في الدراسة.

- هذه المادة صعبة لا يمكن أن أنجح .

- المستقبل غامض .

* ماذا حصد أصحاب الشواهد العليا لكي أحصده أنا.

معادلة: عدم الثقة بالنفس + الإيحاءات السلبية + الرضا بالواقع = تلميذ(ة) فاشل(ة).

* ثق بأن الله يساعدك إن كنت معه.

* ادرس واكتشف جوانب القوة في شخصيتك واستثمرها في النجابة في الدراسة.

* حاول ثم حاول ثم حاول واعلم أن اليأس سلعة الضعفاء وملاذ الفاشلين.

* كن متفائلا: " تفاءلوا بالخير تجدوه" حديث شريف .

* احذر رفقاء السوء فالفشل وباء يعدي وصدق القائل:

لا تصحب الكسلان في حالاته * كم صالح بفساد آخر يفســـد

عدوى البليد إلى الجليد سريعة * كالجمر يوضع في الرماد فيخمد

* لا تؤجل عمل اليوم إلى الغد.

* اهتم بصحتك الجسمية والنفسية:

* الاعتناء بالنظافة.

* التغذية الجيدة؛ عدم الإفطار في الصباح يسبب نسيان70% من المعلومات في الحصص الصباحية.

* الإدمان على الشاي والقهوة وسائر المنشطات يتعب الذاكرة
  رد مع اقتباس
إضافة رد
 

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر رد
التفوق والنجاح أبوأيوب المنتدى العام 0 July 19th, 2006 01:02


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

إخفاء / عرض قائمة من شاهد الموضوع عدد الأعضاء الذين شاهدوا هذا الموضوع : 0
لا يوجد أعضاء شاهدوا هذا الموضوع في الوقت الحالي .
أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML متاحة

الانتقال السريع

 
الساعة الآن 07:13.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd diamond

الحقوق محفوظة - منتديات وادي العلي

a.d - i.s.s.w

 

 

Powered by ArabSoft